في الصورة (من اليسار لليمين): السيدة رنده أبو الحسن، الممثل المقيم بالإنابة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والسيد/ ماساكي نوك، سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية ، والسفيرة سهى الجندي، مديرة إدارة التعاون الدولي للتنمية بوزارة الخارجية، والوزير مفوض/ أشرف سويلم، مدير مركز القاهرة الدولى.

استضاف مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ السلام وبناء السلام مراسم التوقيع على مرحلة جديدة من التعاون مع حكومة اليابان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، هي الخامسة من مشروع "توطيد السلام والأمن والاستقرار في أفريقيا" ، الذي بدأ في عام 2009.

شارك فى حفل التوقيع السيد/ ماساكي نوك ، سفير اليابان لدى جمهورية مصر العربية ، والسفيرة سهى الجندي ، مديرة إدارة التعاون الدولي للتنمية بوزارة الخارجية، والسيدة رنده أبو الحسن ، الممثل المقيم بالإنابة  لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والوزير مفوض/ أشرف سويلم، مدير مركز القاهرة الدولى.

ويأتى هذا المشروع متوافقاً مع أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد الأفريقي ومؤتمر طوكيو الدولي لتنمية أفريقيا، ويهدف إلى تعزيز القدرات الأفريقية في منع نشوب الصراعات وحلها ، وحفظ وبناء السلام. كما سيسهم في تطوير ودفع مناهج جديدة لمكافحة الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين ، ومنع التطرف والتشدد المفضي إلى الإرهاب، وتنفيذ برامج نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج في بيئات غير متماثلة.

وأكد السفير نوك على أن اليابان تدعم مراكز PKO في 15 دولة إفريقية من خلال عملية TICAD التي تم إطلاقها في عام 1993 ، وخاصة مركز القاهرة ، من خلال المساهمة في التمويل والخبرة الفنية ، منذ عام 2008، مشيراً أن مصر ستلعب دورًا مهمًا بصفتها رئيساً للاتحاد الأفريقي فى قمة التيكاد القادمة ، والتى ستعقد في اليابان في 28-30 أغسطس، حيث يمثل السلام والأمن موضوعاً رئيسيا جنبا إلى جنب مع التحول الاقتصادي والتحسينات من خلال الاستثمار الخاص والابتكار .

وأعربت الممثلة المقيمة في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ، السيدة رندة أبو الحصن ، عن تقدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للشراكة القيمة الطويلة الأمد مع حكومتي مصر واليابان وأكدت التزام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بمواصلة دعم هذا التعاون الناجح، كما أشادت بدور مصر القيادي والتزامها بالسلام والأمن في أفريقيا والجهود التى يبذلها مركز القاهرة.

من جانبه ، أعرب أشرف سويلم عن امتنان وتقدير مركز القاهرة لتعاون حكومة اليابان المستمر في مواجهة تحديات السلام والأمن في أفريقيا. "إن شراكتنا مع حكومة اليابان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي منذ عام 2008 كانت عنصراً رئيسياً في دفع عجلة العلاقات الثنائية المصرية اليابانية والنهوض بتعاوننا في أفريقيا".

ويعتبر مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ السلام وبناء السلام  أحد مراكز التميز للاتحاد الأفريقي في التدريب وبناء القدرات والبحوث وهو مركز تابع لوزارة الخارجية المصرية.

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مقدونيا الشمالية مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس